قال موقع “إيليت دايلي” إن مريضاً بالسرطان تماثل للشفاء تماماً بفضل اعتماده 18 شهراً على زيت القنب الهندي الذي يُصنع منه “الحشيش المخدر”.

وكان ديفيد هابيت (33 عاماً) الذي يقطن مقاطعة ستافوردشاير بإنجلترا علم من الأطباء أنه يعاني من مرض سرطان البواسير، ومنذ يوليو (تموز) 2012 يخضع لعلاج كيميائي وإشعاعي استغرق عاماً كاملاً، بعدها أعلن شفائه بحلول عام 2013.

لكن لسوء حظه اكتشف وجود كتلة سرطانية بعدها بشهر، وفوجئ بانتشار المرض في الغدد الليمفاوية الموجودة في منطقة الفخذ. وفي شهر فبراير ( شباط) 2014 عرف ديفيد الأب لطفل، من الأطباء أنه قد يعيش بين 18 شهراً و5 سنوات كحد أقصى.

أخذ ديفيد على عاتقه عملية البحث عن مرضه على الإنترنت أملاً في العثور على علاجات أخرى بديلة، إلى أن اكتشف أن زيت القنب أحد أبرز المواد للشفاء من مرضه، والمكون من مواد كيميائية مستخلصة من الأوراق والعناقيد وليس البذور.

اشترى ديفيد أول غرام من زيت القنب في يوليو (تموز) 2014 بسعر 257 دولاراً أمريكياً، وقرر التخلي نهائياً عن العلاج الكيميائي لمدة شهر، فوجئ بعدها بضمور الخلايا الليمفاوية السرطانية المنتشرة في فخذه بعد عدة شهور، وبعد 18 شهراً من اعتماده على الزيت فقط تعافى كلياً من مرض السرطان.

أخبار مُوصى بها :