منعت اللجنة التنظيمية لمسابقة ملكة الجمال لـ”التاج القومي الروسي” كريستينا مانكوفا” من المشاركة في المسابقة التي تنظمها، بسبب ممارستها للبغاء بعد أن كانت حصلت على اللقب سابقا.

وجاء في موقع اللجنة المنظمة للمسابقة، أن “كريستينا مانكوفا” قدمت خدمات جنسية مقابل أموال، وأنها زارت أكثر من مرة مدينة سوتشي الروسية، لإقامة علاقة مع رجل أعمال محلي، الأمر الذي دفع اللجنة التنظيمية إلى منعها من المشاركة في المسابقة.

فيما صرح منظم “مسابقة جمال نيجني تاغيل -2015” وصاحب وكالة عارضات الأزياء المحلية “ألكسندر تشيرنوغولوف” لوسائل الإعلام، أن الفتاة وقعت ضحية للافتراءات.

واتهمت اللجنة التنظيمية كريستينا بممارسة البغاء للفت الأنظار إلى مسابقة الجمال التي تنظمها.

وقررت كريستينا مانكوفا الدفاع عن شرفها في المحكمة.

261927

أخبار مُوصى بها :