أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في السعودية حكما ابتدائيا بثبوت إدانة مواطن بتأييده تنظيم “داعش” وتواصله مع أحد مسؤوليه في سوريا عبر تطبيق “واتس آب”.

وثبت للمحكمة الأربعاء 8 فبراير، إبداء المتهم رغبته في الالتحاق بالتنظيم في سوريا وتنفيذ عملية هناك، وتلقيه من أحد رفاقه كيفية الدخول إلى سوريا عبر تركيا، وتناقله أخبار التنظيم مع عدد من الأشخاص عبر برامج التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى تخزينه في جهازه المحمول المضبوط مقاطع صوتية تؤيد “داعش”، وصور لمقاتليه.

وقضت المحكمة بسجن مدة سبع سنوات تبدأ من تاريخ إيقاف المتهم، وإغلاق حساباته في برامج التواصل، ومنعه من السفر إلى الخارج مدة مماثلة لمدة سجنه تبدأ بعد خروجه من السجن.

وذكرت المحكمة أن المتهم نقض ما سبق أن تعهد به عند الإفراج عنه في قضية سابقة، دون الإشارة إلى القضية أوالحكم الذي أدين به.

المصادر: الرياض

أخبار مُوصى بها :