شكرت صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل الطريفي على جهود وزارته في إبراز دور المرأة السعودية في تنمية المجتمع من خلال تنظيم ملتقى المرأة السعودية على مدى ثلاثة أيام في مركز الملك فهد الثقافي.

كما عبرت الأميرة عن شكرها لـ سعادة الأستاذ محمد السيف المشرف العام على مركز الملك فهد الثقافي لتنظيم الملتقى وتطعيم فعالياته بالنشاط المسرحي وورش العمل والفنون التشكيلية، والذي سيقام فى بهو المركز وورش العمل والأركان التعليمية وورش الأطفال والمسابقات والفن التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي.

وأشارت الأميرة عادلة إلى أهمية مثل هذه الملتقيات التي تُظهر للمجتمع والإعلام مسيرة المرأة السعودية في مجال الثقافة والإعلام وكافة الفنون، مما يؤكد اضطلاع المرأة السعودية بمهمتها في تنمية المجتمع من خلال نشاطها وعملها ضمن مؤسساته المحلية أو المدنية.

يذكر أنه سيتم تنظيم جلسة لسمو الأميرة عادلة بنت عبدالله، في يوم ملتقى المرأة السعودية في يومه الثاني الخميس 3/فبراير /2017م، وذلك ضمن الفعاليات المقامة في مسرح المركز، ستتحدث فيها عن تجربتها في العمل بمجال المحافظة على التراث منذ طفولتها وحتى رئاستها لمجلس الجمعية السعودية للمحافظة على التراث التي تأسست عام 2000 م.

أخبار مُوصى بها :